تدور قصة الفيلم حول الأم العازبة (إيلا) التي كرست حياتها من أجل تربية ابنها الوحيد (فيفان)، ولكنها لا تزال تعامله على أنه مازال طفل ولم تدرك بعد نضوج طفلها ولم


تتقبل فكرة البعد عنه مما دفعها للتقديم في نفس جامعته لإستكمال دراستها، ومن هنا يحدث العديد من الصدمات فيما بينهما، فهل ستنجح فيما تريده أم سيزيد ذلك من الفجوة بينها

وبين (فيفان) ؟؟؟.

إعلان

القصة

إيلا تطمح تشغيل مغنية وأم عزباء. لقد أعطت كل أحلامها لتربية ابنها الوحيد. لكن الآن هي طفل ابن فيفان هو كل كبر و نموذج شاب جيل الألفية ،


لا يريد أمهاته الحياة تدور حوله لكن يجري أم أكثر من حماية أم إيلا لديها أفكار أخرى وتنضم لأبنائها في الكلية لتمضي وقتًا أطول معه. للأسف خططها بنتائج

عكسية و إنها تعاني من رد فعل عنيف من فيفان مقابل غزو خصوصيته. ويل هليكوبتر إيلا تدير لإنقاذ علاقتها مع فيفان وتجد تناديها مرة أخرى ؟