تدور أحداث الفيلم في إطارٍ درامي كوميدي. يعاني ريتشارد (جيف دانييلز) من الفشل في عمله كروائي، ومازال الرجل في عمره هذا يخوض محادثاتٍ مطولةً مع صديقه الخيالي البطل الخارق كابتن


إيكسيلانت. بناءً على نصيحة من زوجته، ينتقل ريتشارد إلى شاطيء لونج أيلاند خلال موسم الشتاء ليحاول التركيز والتغلب على نضوب أفكاره. يلتقي هناك بالمراهقة آبي (إيما ستون) وتنشأ بينهما صداقةٌ

غير متوقعة، ويظهر جليًا أن آبي تمتلك القدرة على تعليم ريتشارد شيئًا أو اثنين عن النضوج والحياة.

إعلان

القصة

يُكوّن كاتب مغمور صداقة غير محتملة مع مراهق من لونغ آيلاند.

كوميديا ​​قادمة من منتصف العمر تؤرخ الصداقة غير المتوقعة بين المؤلف الفاشل ريتشارد دن ومراهق من لونغ آيلاند يعلمه شيئًا أو شيئين عن النمو ، كل ذلك تحت عين زوجته


التي عانت طويلًا وصديقه الخيالي الخارق.